كنيسة حلب تنجو بأعجوبة من مجزرة

حلب, 26 اكتوبر 2015 (ZENIT.orgنانسي لحود 

طالت قذيفة هاون مساء الأحد 25 تشرين الأول الكنيسة اللاتينية المكرسة للقديس فرنسيس في حلب وخلقت فجوة في السقف ولكنها لم تصل الى داخل الكنيسة بل انفجرت في الخارج بحسب ما أوردته وكالة فيدس الفاتيكانية.

وفق التفاصيل المقدمة من الكاهن جورج أبو خازن نائب أسقف حلب للكاثوليك اللاتين، كانت الساعة قد بلغت الساعة السادسة وكان القداس جارياً في الكنيسة ووصل الى المناولة، وأضاف أن لو القذيفة انفجرت داخل الكنيسة لكانت سببت بمجزرة.

هذا وقد تسبب القذيفة بجرح 7 من المؤمنين بإصابات طفيفة الى جانب الأضرار التي سببتها للسقف، ومن هنا قدم الكاهن شكره لله ولمريم العذراء وقد هرع المؤمنون من منازلهم لتنظيف الأضرار من الداخل واحتفلوا اليوم بالقداس في الكنيسة.